يعد الهدف الأساسي من الزواج هو تكوين الأسرة والمحافظة على الجنس البشري، حيث لا تقوم المجتمعات إلا بقيام الأسرة، فهي التي تحمي المجتمع من الكثير من الأمراض النفسية والجسدية، وهي التي تنتج أفرادًا صالحين منتجين ومساهمين في التغييرات المجتمعية نحو الأفضل، حيث توجد بعض الشروط يجب أن تتحقق في الأسرة؛ ومن أهمها توفير الرعاية للأبناء، وتعليمهم، وتوفير كل الحقوق المادية لهم، لكن هذه الأساسيات لا تتحقق إلا عند تنظيمنا للأسرة.[١]


أفضل عدد للأطفال بالأسرة

لا يمكن الجزم بوجود عدد معين مناسب من الأطفال لكل العائلات، حيث تلعب الكثير من العوامل والظروف دورًا كبيرًا في تحديد ذلك لكل أسرة، وتوضح النقاط التالية إيجابيات وسلبيات أعداد مختلفة من الأطفال:[٢]

  • الطفل الوحيد: إن وجود طفل وحيد للأبوين يعني قدرتهم على وضع كل الجهد والوقت والمصادر المالية له فقط، ولكن من جانب آخر فإن هذا الطفل لا يحظى برفقاء للعب من عمره، ويمضي أغلب وقته مع البالغين ويخسره ذلك فرصًا مهمة للتفاعل الاجتماعي مع أقرانه، كما يزداد الضغط على هذا الطفل في تحقيق الإنجازات والنجاح في حياته.
  • طفلين: يحظى الأطفال هنا بشريك لعب، مما يقلل من شعورهم بالوحدة، حينها تزداد التجارب والأنشطة المشتركة بينهما ويدعمان بعضهما البعض، ومن جانب آخر فإن التكاليف المالية تزداد خاصة إذا كان الفارق بينهما قريبًا، بالإضافة إلى وجود التنافس بينهما، وبناءً على الكثير من الأبحاث يعد إنجاب طفلين هو العدد المثالي في الأسرة.
  • ثلاثة أطفال: تزداد التجارب والخبرات والأنشطة المشتركة بين الأخوة، بينما يزداد الضغط النفسي على الأبوين، بالإضافة إلى زيادة الأعباء المادية بصورة واضحة.
  • أكثر من ثلاثة أطفال: يشعر هنا الأبوين بدرجة عالية من الاطمئنان على مستقبل الأبناء من ناحية دعم الأخوة ومساندتهم لبعضهم البعض، حيث يتشارك الأبناء هنا أيضًا مسؤولية العناية بالأبوين عند الكبر، وقلما ما يشعر الأبناء بالملل في العائلات الكبيرة، ولكن الأعباء المالية والنفسية تزداد على الأبوين، فالتعامل مع عدد كبير من الأطفال يحتاج إلى مهارات عالية من قبل الزوجين لإدارة شؤون العائلة وتحقيق التوازن بين الأبناء.


نصائح قبل التفكير بإنجاب طفل آخر

فيما يلي بعض النصائح المهم أخذها بعين الاعتبار عند التفكير بإنجاب طفل آخر:[٣]

  • من المهم للأم أن تعرف أن الحمل الثاني مختلف عن الحمل الأول من الناحية الجسدية والنفسية، ونمط الحياة، والروتين اليومي.
  • من المهم أن تعي الأم عند إنجاب الطفل الثاني أن المسؤوليات ستزداد، لذا اسألي نفسك هل أنت قادرة على الموازنة بين مسؤولياتك العائلية والمهنية بوجود طفل آخر؟
  • من المهم تحضير طفلك الحالي لقدوم الطفل الجديد، حيث يجب أن يشارك في التحضيرات، وأن تتحدثي أمامه عن طفلك القادم.
  • من المهم التأكد من القدرة على تأمين المساعدة للأم خاصة في الفترة الأولى بعد الولادة لمساعدتها على التكيّف.


ما هي المدة المناسبة للمباعدة بين الأحمال؟

لا توجد فترة واحدة مناسبة بين الأحمال لكل العائلات، ولكن توجد بعض الإيجابيات والسلبيات للفترات الزمنية المختلفة بين الأحمال:[٤]

الفترة الزمنية القصيرة (أقل من سنتين)

يتمثل الجانب الإيجابي لهذه المدة بالعديد من الأمور؛ كتقارب عمر الأطفال وبالتالي تشابه اهتماماتهم وطبيعة الأنشطة التي ينخرطون فيها، بالإضافة إلى تعرض المرأة للإرهاق مرة واحدة في هذه الفترة، بينما يتضمن الجانب السلبي لهذه الفترة زيادة احتمالية حدوث مضاعفات في الحمل، والولادة المبكرة، وصعوبة اهتمام المرأة بطفلين وتربيتهم تربية صحيحة، وزيادة احتمالية الغيرة بين الأطفال لتقارب أعمارهم، وزيادة التكاليف الاقتصادية على الأبوين.


الفترة الزمنية المتوسطة (2-4 سنوات)

تعتبر هذه الفترة من أكثر الفترات التي توفر الأمان على صحة كل من الأم والطفل، وهي أكثر الفترات مناسبة من حيث البعد الاقتصادي للوالدين، حيث تسمح هذه الفترة للوالدين بتوفير المال وتأمين جميع احتياجات الأطفال، أما الجانب السلبي فيتضمن اختلاف الاهتمامات بين الأطفال بسبب اختلاف المرحلة العمرية بينهما.


الفترة الزمنية الطويلة (أكثر من 4 سنوات)

يساعد هذا الفاصل الزمني على تقليل الغيرة بين الأبناء، بل واهتمام الابن الأكبر بالطفل الجديد، بالإضافة إلى أنها توفر الوقت الكافي لقضاء الأم مع رضيعها سويًا، ويمكن للطفل الأكبر أن يتعاون مع الأم ويقدم المساعدة في بعض المهمات، وعلى الصعيد الآخر قد تزداد فرص صعوبات الحمل والولادة في حال زادت الفترة الزمنية بين الأبناء عن خمس سنوات، وقد يواجه الأبوين بعض الصعوبات مع الأبناء بسبب اختلاف الأنشطة المفضلة لكل منهما بحسب عمره.


أهمية تنظيم الأسرة وتباعد الأحمال

من الفوائد التي تعود على الأسرة والمجتمع بفضل تنظيم الأسرة وتباعد الأحمال ما يلي:[٥]

  • حماية المرأة من المخاطر الصحية المرتبطة بالحمل، ويساعد أيضًا على التقليل من حالات الإجهاض غير الآمنة للنساء.
  • المساعدة على مشاركة المرأة الفعالة في المجتمع، إضافة إلى الاهتمام بجودة تعليم الأبناء ورعايتهم عند تنظيم الأسرة.
  • التقليل من نسب حمل المراهقات؛ حيث تعتبر معدلات وفاة الأطفال من أمهات مراهقات عند الولادة مرتفعة، ويؤثر ذلك أيضًا على تعليم المرأة في هذا العمر، مما يؤثر على الأسرة والمجتمع ككل.
  • التقليل من وفيات الرضع الناتجة عن تقارب الأحمال.
  • تنظيم النمو السكاني في الدولة.

إيجابيات وسلبيات إنجاب عدد كبير من الأطفال

إيجابيات إنجاب عدد كبير من الأطفال

إليك ما يلي بعض هذه الإيجابيات:[٦][٧]

  • يتعلم الأطفال التعاون وتشارك المسؤوليات؛ مما يساعد في تطور شخصياتهم.
  • يتعلم الأطفال مهارات تكيفية عالية في العوائل الكبيرة.
  • يلعب الطفل مع إخوته وقلما ما يشعر بالوحدة، حيث يتشاركون سويًا الأنشطة والخبرات الممتعة.
  • تقل نسبة المشاكل النفسية في أطفال العائلات الكبيرة.
  • يساعد وجود عدد الكبير من الأطفال على تطوير مهاراتهم الاجتماعية.
  • يشعر الأخوة هنا أنهم فريق واحد، ويقدمون الدعم والمساندة والمشورة لبعضهم البعض.


سلبيات إنجاب عدد كبير من الأطفال

إليك ما يلي بعض هذه السلبيات:[٦][٧]

  • لا يحصل كل طفل على الانتباه المخصص له لوحده من الأبوين.
  • يتأثر الجانب المادي والاقتصادي بشكل كبير عند إنجاب عدد كبير من الأطفال، كما تتزايد المسؤوليات المالية؛ مما قد يؤثر في المبالغ المخصصة للأنشطة وتعليم الأبناء.
  • يؤثر العدد الكبير من الأطفال على التطور العلمي والمهني للوالدين بسبب انشغالهم في تربية الأبناء.


المراجع

  1. عزيزة جانال ، الزواج والحياة الأسرية، صفحة 4-5. بتصرّف.
  2. mary lowth (12/2017), "How many children should you have?", patient, Retrieved 6/8/21. Edited.
  3. larissa hirsch (10/2016), " KidsHealth / Parents / Birth of a Second Child Birth of a Second Child", kids health , Retrieved 6/8/21. Edited.
  4. "What’s the best age gap between siblings?", nct, 3/2018, Retrieved 6/8/21. Edited.
  5. "تنظيم الأسرة"، منظمة الصحة العالمية، 6/2020، اطّلع عليه بتاريخ 6/8/21. بتصرّف.
  6. ^ أ ب "Family Size", psychology, Retrieved 6/8/21. Edited.
  7. ^ أ ب KELLI CATANA (3/2021), "Small Families Have Their Pros & Cons Like Every Other Family", moms, Retrieved 6/8/21. Edited.