تتلخص النرجسية بأسلوب حياة يتبعه النرجسي يتضمن عدة أمور؛ كالشعور بالتفوق على الآخرين، وافتقار التعاطف مع الآخرين، واستقطاب الإعجاب، والشعور بأنه أكثر أهمية من الآخرين وأنه مُستثنى عنهم، والمبالغة في الإنجازات الشخصية، والتقليل من شأن الآخرين، والحساسية المُفرطة اتجاه أي فشل يواجهه أو أي نقد يوجه إليه، وعلى الفور يتخذ الدور الهجومي ويصبح غاضبًا أو مُكتئبًا، وحسد الآخرين أو الشعور بأن الآخرين يحسدونه، والحاجة المُلحة للفت أنظار الناس إليه، وقد تكون أسباب حدوث النرجسية إما جينية أي تنتقل جينات الوالدين النرجسية للشخص، أو تنتج جرّاء الخبرات أو طريقة التربية التي اتخذها الوالدين مع الفرد.[١]


اضطراب الشخصية النرجسية

يُعرف اضطراب الشخصية النرجسية والذي يُرمز له طبيًا بالرمز (NPD) على أنه حالة صحية عقلية تُصيب الفرد وتجعله مغرورًا يبني لنفسه صورة مبالغ فيها، ويستجدي إعجاب الآخرين ويبقى بحاجة مُلحة لاهتمام الناس من حوله، ويكون الأشخاص المُصابين بهذا الاضطراب غير سعداء في أغلب الأوقات، كما يصابون بخيبات أمل إن لم يُثنى عليهم، أو إن لم تُقدم لهم خدمات خاصة بهم يعتقدون أنهم الأجدر باستحقاقها، وأغلب الأشخاص من حولهم لا يستمتعون بوجودهم بتاتًا، ويتسبب هذا الاضطراب بالعديد من المشكلات في مجالات الحياة المختلفة في العمل، أو في المدرسة والجامعة، وحتى في العلاقات الاجتماعية.[٢]


أعراض الشخصية النرجسية على شريك الحياة

قد تكون معايير معرفة أو تشخيص الفرد النرجسي صعبة وخاصة إن كان هنالك ارتباطًا عاطفيًا معه، وعادة لا يمكن التحديد ما إن كان يُعاني من اضطراب الشخصية النرجسية دون مُختص، ولكن قد أدرج بعض المُختصين بعض العلامات والأعراض التي قد تكشف هذه الشخصية، ومنها:[٣]

  • يستغل أي محادثة ليتكلم عن مدى حُسنه وروعته، ويحب الشخص النرجسي أن يتحدث باستمرار عن إنجازاته بحنكة، ويفعل هذا الأمر ليشعر بأنه أفضل وأكثر ذكاءً من أي شخص آخر، ويساعده لخلق الثقة بالنفس أمام الآخرين، ويبقى مشغولًا بنفسه والتحدث عن ذاته ولا يستمع حتى لشريكه، ولا يشاركه في أي حديث يخصه، أو يسأل ويهتم بمعرفته.[٣]
  • قد يبدو الشخص النرجسي واثقًا بنفسه خارجيًا ولكنه داخليًا يفتقر لاحترام الذات، لذلك يحتاج للكثير من المدح والثناء، وإن لم يحصل عليه يتخذ أساليب عدة للوصول إليه، كما يتعمد إهانة الآخرين والتقليل من شأنهم ليرفع من نفسه؛ أيّ يقوم بمعاقبة كل من حوله لعدم ثقته بنفسه.[٣]
  • يفتقر للتعاطف مع شريكه ولا يقدر مشاعره أو مشاعر الآخرين، قد يشعر شريك الشخص النرجسي بأنه غير مرئي خلال العلاقة أو غير مقبول ولا يتفهم شريكه لافتقاره لمفهوم المشاعر من الأصل، فمثلًا لا يهتم بشريكه إن مر بيوم سيئ في العمل، أو إن حدثت مشكلة أو أيّ خلاف مع شريكه، وقد يُشعر شريكه بالملل عند سماعه لهذه الأمور.[٣]
  • قد يشعر شريك الشخص النرجسي بالعزلة جرّاء رغبة النرجسي بقطع علاقة شريكه مع أيّ أصدقاء أو جيران دون أيّ سبب حقيقي سوى أنهم لم يعجبوه، ويتم هذا الأمر تدريجيًا وببطء وبطريقة ممنهجة خاصة من قبله.[٤]
  • يتعمد الشخص النرجسي إشعار شريكه بالغيرة من خلال مدحه أو تغزله بأشخاص أقام علاقات سابقة قبلهم، وهذا الأمر يفعله خطوة استراتيجية؛ لأنه كما ذكرنا الشخص النرجسي لا يمدح إلا نفسه ولكن يفعل هذا الأمر ليشعر شريكه بالغيرة، ولتعزيز شعوره بعدم الأمان ليمارس السيطرة عليه أو ليعزز من احترامه لذاته.[٤]


تأثير الشخصية النرجسية على الزواج

تؤثر الشخصية النرجسية على الحياة والعلاقة الزوجية وعلى شريك الحياة كما يلي:[٥]

  • تدني احترام الشريك لذاته؛ إذ يقلل الشريك النرجسي من ثقة شريكه بنفسه لأن النرجسيين لا يستطيعون أن يتعاملوا مع أي شخص آخر يفعل أيّ أمر أفضل منهم، ولا يعترفون بأنهم مخطئون، عدا عن استمراريتهم في انتقاد شريكهم والتقليل من شأنه، ومع مرور الوقت سيؤثر هذا النقد الهدام على احترام الشريك لذاته.
  • قد يفقد الشريك نفسه لأن العلاقة بالشخص النرجسي تتمحور حوله فقط، وخلال مراحل هذه العلاقة يبدأ الشريك بفقدان شخصه، وستبدأ أحلامه وأهدافه التي كانت بالتلاشي تدريجيًا؛ لأن الزوج النرجسي يتحكم بجزء كبير جدًا من حياة شريكه، وستكون حياة الشريك تدور كلها حول الشريك النرجسي.
  • يتولد الشعور بالجنون عند شريك الشخص النرجسي، إذّ يستخدم الشخص النرجسي عدد من أشكال الإساءة العاطفية؛ كاستخدامه لألغاز غريبة كنوع من أنوع التلاعب المستمر وغسيل الدماغ الذي يشعر فيه شريك الشخص النرجسي ويجعله يشك في نفسه ويفقده إحساسه بالإدراك وفقدان الهوية وتقدير الذات.


طرق التعايش مع الشخصية النرجسية والزواج

قد يتعرض الشخصية النرجسية إلى إساءة مشابهة بالإساءات النفسية أو العاطفية، وقد تنتج آثارًا وخيمة طويلة الأمد إن لم يكن الشريك على دراية بما يحدث، لذا ندرج فيما يلي بعض الطرق التي يمكن التعامل فيها مع الشخصية النرجسية في العلاقة الزوجية:[٦]

  • التعرف على الأمور التي تحفزهم أو تخيفهم؛ وذلك لأن النرجسيين لا يشعرون بالأمان في داخلهم، وهذا ما يدفعهم إلى التصرف بغضب أو السير في سلوكيات سلبية أخرى، وعادةً ما يخفون مخاوفهم، وبمجرد التعرف على هذه المخاوف ستساعد الشريك على تجنبها أو مواجهة الصراع الذي يواجهه الزوج النرجسي بسببها.
  • بناء الثقة بالنفس وعدم السماح للزوج النرجسي بمساسها من خلال عدم التعاطف مع الشريك أو إهانته أو توجيه الإساءات العاطفية واللفظية له، فمن الضروري أن يحافظ الشريك على صحته النفسية والعقلية في مثل هذه العلاقة الزوجية.
  • البحث عن طرق لمساعدة الشريك النرجسي لبناء ثقته بنفسه وتعزيز تقديره لذاته، على الرغم من أن هذا الأمر ليس واجبًا على الشريك، ولكنه سيساعده في حياته الزوجية لكي لا يتصرف بطريقة سيئة وسلبية ومؤذية.


نصائح للشركاء المتزوجين من شخصية نرجسية

نطرح فيما يلي بعض النصائح التي قد تساعد الشركاء المتزوجين من الشخصيات التي تعاني من اضطراب الشخصية النرجسية:[٧][٨]

  • فهم خطة الشريك النرجسي في الإساءة، وعادةً تتضمن أربع مراحل وهي؛ الشعور بالتهديد، وإساءة معاملة الآخرين، والتحول إلى الضحية، والشعور بالتمكين، وعند تعلم كل مرحلة وتحديد كل خطوة يمكن إيقاف هذه الدورة المسيئة.
  • إظهار التقدير والمدح للشريك النرجسي باستمرار لتهدئة الانفعال الذي يقوم به، ولفهم كيفية عمل اضطراب شخصيته، إذ يحتاج النرجسيون للاهتمام الدائم والتأكيد على الحب والمودة والإعجاب.
  • وضع حدود للعلاقة، وهذا الأمر سيزعج الشريك النرجسي بكل تأكيد وسيخيب أمله، ولكن الشريك غير مضطر لتحمل والتحكم بعواطفه واضطراب شخصيته على حساب صحته النفسية.
  • عدم المواجهة والمجادلة مع الشريك النرجسي بطريقة مباشرة، وحتى لو كان الموقف يحتاج إلى مساعدة ودعم، ولكن من الأفضل تركه يحمل المسؤولية بنفسه ويتحمل العواقب.


علاج الشخصية النرجسية

في البداية علينا أن ندرك أن الجلسات الاستشارية الطويلة عند المُختصين هي العلاج الأساسي لاضطراب الشخصية النرجسية، ولكن نطرح فيما يلي بعض التغييرات والعلاجات الذاتية التي يمكن أن تساعد الشخص النرجسي:[٩]

  • التواصل مع الآخرين بطريقة إيجابية وفعالة، وبناء توقعات أكثر واقعية من قِبل الآخرين.
  • تناول بعض الأدوية المعالجة للقلق والاكتئاب بعد استشارة المعالج النفسي مثل؛ مضادات الاكتئاب، ومثبتات للحالة المزاجية لتقليل التقلبات المزاجية واستقرارها، وبعض الأدوية المضادة للذهان لعلاج أعراض الاكتئاب والقلق.

المراجع

  1. "Narcissistic Personality Disorder", msdmanuals, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  2. "Narcissistic Personality Disorder", healthline, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "11 Signs You’re Dating a Narcissist — and How to Get Out", healthline, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "9 Signs You’re You Married To A Narcissist—And What To Do About It", psycom, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  5. "6 Effects Of Living With A Narcissist Husband", regain, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  6. "7 Tips On How To Deal With A Narcissist Husband", betterhelp, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  7. "12 Survival Tips for Living with a Narcissist", psychcentral, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  8. "How to Handle a Narcissist", webmd, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  9. "Narcissistic Personality Disorder", clevelandclinic, Retrieved 26/6/2021. Edited.